تدليس المفاهيم و عُقدة التغريب

  1. 1306402206_168017

كثيرة هي الدعوات – الوطنية – التي تنادي بالإستهلاك المادي للمحلي ، للإحتفال بالموروثات الفلكلورية المحلية مقابل القطع مع المستورد من الصنائع و

استمر في القراءة

Advertisements

فصل العلماء و الأئمّة عن حاضنتهم الشّعبيّة

ما-المقصود-من-العلماء-ورثة-الأنبياء

هذا – الفعل – قديم متجدّد يقوم به الحاكمون ليضمنوا لأنفسهم و لحكمهم راحة البال ،،، يسعى الحكّام إلى استدراج و استقطاب من رخصت همّته و هان عليه دينه من الأئمّة و العلماء قيوسّع عليهم

استمر في القراءة

نحن ضُعفاء لأننا بُلهاء و زيادة

14_35_05

نحن قوم تغرينا الفاترينة ، تغرينا الواجهة ، تغرينا و تعمينا – كثيرا – مظاهر الاشياء ،،،، سواء في الحياة اليومية او في طريقة الحياة نفسها وكذلك في المفاهيم ، الفكر و السلوكات …

استمر في القراءة

لتعطّل حرية الإعلام ، هذا أصلح

لمصلحة الاوطان تعطل الدساتير و تحل قوانين الطواريء و تفرض كثيرا من الاجراءات الاستباقية ،،، نحن و بلادنا على هذا الحال لماذا لا تعطل الحرية الاعلامية !؟؟ هذه الحرية التي احتكرتها مجاميع اعلامية بعينها و اتخذت منها ذريعة

استمر في القراءة

دراسة ، كلام حق يُراد به باطلا

دراسة !

كثيرا ما نجد نصوصا تحوي ارقاما و مقارنات و استخلاصات تحت عنوان ( دراسة ) ، بمعنى ان الهدف المخفي و المدسوس هو ان يلقي صاحب هذا النص سواء فردا او جماعة او جمعية او شركة

استمر في القراءة

01 ماي عيد الشغالين ، عيد مــاذا يا هذا !؟

01 ماي عيد الشغل -أو عيد العمّال- هو عيد وأيقونة استحقاق لتكريم ولو رمزيّ لمن أعمل فكره أو شغّل ساعده في بناء وطن وكابد في همّة للدّفع به نحو انتعاش تنموي وإقلاع إقتصادي ينفع البلاد والعباد ، هذا الاصل ،،،

استمر في القراءة

التونسي بين فقدان قيمة العمل وغواية القُمار

Screen Shot 2016-12-30 at 15.48.16

إنّ ما هو أخطر من الأموال التي نهبها النّظام المدحور وأخطر من كلّ ما فعل من مصائب طيلة العقود السّابقة فكان أكثر وقعا على هذا الشّعب الطيّب، هو تأصيل وغرس وتكريس فقدان قيمة العمل لدى التونسي ابتداء من الطّالب والتلميذ إلى الموظّف والعامل مرورا بشريحة العاطلين،،

استمر في القراءة