قف للجيش تعظيم سلام

i

تختلف الجيوش ماضيا و حاضر في ما تحمله و تؤمن به و تنفّذه من العقيدة العسكرية ، تختلف الجيوش حتى منها من يكون نكبة و وبالا على شعبه و مواطنيه ، تختلف في مرجعيتها و في كيفية عسكرتها و كذلك في هدف تصويب فوهة سلاحها … الا الجيوش الوطنية التي لم تحد عن القاعدة العامة لأهداف الذود و البناء و وطنية الولاء ،،، و كذلك كان جيشنا الوطني !

استمر في القراءة

Advertisements

تقييمات ماذا ، امتحانات ماذا ؟

boy-studing

تقييمات و امتحانات لجيل لم و لن يفقه أبدا هذه المقرّرات الدراسيّة العشوائيّة و الفارغة أصلا ،،، مقرّرات و طرق بيداغوجيّة منتهية الصلوحيّة عالميّا – تستوردها – حقائب وزراء التربية كلّ مرّة ،،، وزراء تربية لا يفقهون شيئا مما يفعلون ،،،

استمر في القراءة

التونسي في الصّيفْ ، بين الخلاعة والكِيفْ

يبقى فصل الصّيف هو الفاعل القسري و الحاكم بأمره للمواطن التونسي و للعائلة التونسيّة ، في فصل الصّيف – فقط – و بصفة ملحوظة ( تتشربكْ و تتلخبط ) كل حسابات و أمور التونسي

استمر في القراءة

غول الإرهاب بين الدم السياسي و إعلام الخدمات

الارهاب في بلادنا غول يشتغل على مدار السنة و ينفذ بتوقيتات … اين مخابرات البلد ؟ اين الخطط الامنية الاستباقية ؟ الامر أصبح يدعو للقلق و الارتياب !!

استمر في القراءة

لتعطّل حرية الإعلام ، هذا أصلح

لمصلحة الاوطان تعطل الدساتير و تحل قوانين الطواريء و تفرض كثيرا من الاجراءات الاستباقية ،،، نحن و بلادنا على هذا الحال لماذا لا تعطل الحرية الاعلامية !؟؟ هذه الحرية التي احتكرتها مجاميع اعلامية بعينها و اتخذت منها ذريعة

استمر في القراءة

فرض المرأة ،،، وضع سنجني عواقبه لاحقا

ان فرض ( المرأة ) فرضا لا استحقاقا في اي تظاهرة او منصب او ترشح ، فرضها بقوة السياسة قد يجد وضعا مرضيا للسياسة التي تفعل هذا و قد يرضي عنها من يريد ذلك نعم ،،، لكن على

استمر في القراءة

01 ماي عيد الشغالين ، عيد مــاذا يا هذا !؟

01 ماي عيد الشغل -أو عيد العمّال- هو عيد وأيقونة استحقاق لتكريم ولو رمزيّ لمن أعمل فكره أو شغّل ساعده في بناء وطن وكابد في همّة للدّفع به نحو انتعاش تنموي وإقلاع إقتصادي ينفع البلاد والعباد ، هذا الاصل ،،،

استمر في القراءة