ايهاالرجال ، اشتقنا الى أنوثتـنـا

 

IMG_20181008_103923

اشتقنا الى أنوثتـنـــــــــــا !!!

أيها الرجل :
ضيّعت نفسك و ضيّعتنا معك .
أخذتنا الحضارة في تلابيبها فأدخلنا أنفسنا في متاهات و همّشنا حياتنا …
أيها الرجل استقلت من أدوار الرّيادة ، القيادة ، القِوامة ، الرجولة و الفحولة .

استمر في القراءة

Advertisements

حقوق المرأة بين الواقع ونفاق أركسترا النّمط

حرّية المرأة، حقوق المرأة والدّفاع عن المرأة من سيطرة الرجل، الدّعوة إلى المساواة والمناصفة وما شاكلها من النّغمات القديمة المتجدّدة التي يشنّف بها أسماعنا وكالة ً بعض

استمر في القراءة

اليوم العالمي للمرأة أكذوبة و صدقناها

اليوم العالمي للمرأة
ماذا عن نساء الغوطة ، ماذا عن نساء غزة ، ماذا عن نساء سوريا و العراق و الصومال، ماذا عن نساء اليمن !  ألسن نساء من هذا العالم ؟؟؟       ….. آه يا عالم !!

استمر في القراءة

إمرأتنا بين تنظيرات النّمط و الواقع المنحطّ

منابر و بيانات و تنديدات و كثير من الولولات تُختم كما ( العادة و العوايد ) بالطبلة و المزمار و كثير من تدوير الحزام ، منابر يقوم على تنظيمها بتمويلات غير معلومة جماعة النّمط و أدعياء اليسار الفرنكفوني و سدنة التفسّخ و محاربة القيم و الهويّة و الدّين ، ليسمعوننا – أدبيّات – و تنظيرات حارقة في مناصرة المرأة و بلهجة معدّلة على نغمات النّضال ( اللّي فعلا يتْباع بالكيلو ) يرعدون و يزبدون إناثا و ذكورا – طبعا – داخل أروقة مقاهي و نُزل خمسة نجوم ليقنعوننا أنّهم مناصرون للمرأة أينما كانت و كيف ما كانت و أنّهم بالرّوح و الدمّ ! يفدون هذه المرأة المسكينة و التي تسلّطت عليها القيم و التشريعات فحرمتها المساواة و اغتصب حقوقها في الميراث و أنّهم نذروا أنفسهم و أهليهم لنصْر آت حتّى تقاسم المرأةُ عديلها الرّجل في الجنّة اليساريّة الإستئصاليّة الموعودة …

هم هكذا منذ عقود يشتغلون على أسباب و مسبّبات و كذلك أوضاع واهية لا تجد مكانها حتّى في عقولهم – عندما تصفى من الدّوّيخة – ، فقط هو الهرج الذي لابدّ من إحداثه في كلّ مناسبة حتّى – يحلّلون – الكاشيهات التي تُصرف لهم عقب كلّ مهرجان خطابي فلكلوري أرعن … استمر في القراءة